"التدريب الطلابي" يعزز مهارات الطلبة وينمي أواصر التعاون

ضمن حرصها على تنمية أواصر التعاون بين الجامعات العربية، استقبلت جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا وفداً طلابياً من عدد من الجامعات في المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية مصر العربية وذلك في إطار التدريب الطلابي الميداني 2018-2019 الذي تشرف عليه عمادة شؤون الطلبة في مقر الجامعة بالعين.

بلغ عدد الطلبة المتدربين ثمانية، جاؤوا من جامعات متنوعة مثل الجامعة الأردنية، جامعة مؤتة، جامعة البلقاء التطبيقية، ومن معاهد العبور، وتنوعت تخصصاتهم بين الهندسة والأعمال. حيث تلقى الطلبة التدريب الميداني في كليتي الهندسة والأعمال وعلى يد أمهر الأكاديميين في مقري الجامعة في أبوظبي والعين وتنوع بين النظري والتطبيقي.

وأكد الأستاذ الدكتور غالب الرفاعي، رئيس الجامعة، على أهمية إتاحة الفرصة للطلبة لممارسة التدريب الميداني مما يسهم في صقل شخصياتهم وتزويدهم بالعلم والمعرفة، مؤكداً أن الجامعة تحرص على تعزيز العلاقات الدولية البناءة بينها وبين المؤسسات التعليمية الأخرى، وترسيخ الثقافة المشتركة بما يصب في مصلحة الطلبة.

وأشارت الدكتورة إبتهال أبو رزق عميد شؤون الطلبة، إلى أن جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا على استعداد دائم لاستقبال وتدريب الطلبة من مختلف الجامعات العربية، وإتاحة فرص التعاون والمشاركة والتفاعل معهم لاكسابهم خبرات متنوعة وتعزيز مهاراتهم.

وقد أعرب الطلبة المتدربين عن سعادتهم بمزاولة التدريب الميداني في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، وبزيارتهم لدولة الإمارات العربية المتحدة لأول مرة والتعرف على معالمها البارزة وتاريخها العريق، مشيدين بجودة البرامج المطروحة في الجامعة وبمهنية الموظفين، وبحسن الاستقبال والضيافة. 

تنزيل


أخبار ذات صلة