أجواء رمضانية روحانية في الإفطار الجماعي الرمضاني لجامعة العين

 

للسنة السادسة على التوالي، اجتمعت أسرة جامعة العين بمقريها في أبوظبي والعين ضمن أجواء رمضانية تسودها الألفة والمودة خلال حفل إفطار جماعي نظمته الجامعة لموظفيها بمناسبة شهر رمضان المبارك، والذي أقيم بحضور المدير المفوض للجامعة الدكتور نور الدين عطاطرة، والأستاذ الدكتور غالب الرفاعي رئيس الجامعة وعمداء الكليات ورؤساء الأقسام وعدد من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية.

ويأتي هذا الإفطار ضمن أهداف الجامعة التي تسعى إلى تحقيق الألفة والروح الاجتماعية بين المسؤولين والموظفين، وتعزيز أواصر المحبة والإخاء والتواصل فيما بينهم، والشعور بالأجواء الروحانية للشهر الكريم.

وقد أكد الدكتور عطاطرة أن الملتقيات الرمضانية تعزز مفهوم الأسرة الواحدة بعيداً عن روتين العمل اليومي، وترسخ معاني العطاء وقيم التكافل والتراحم الاجتماعي، مشيراً إلى أن هذا اللقاء ما هو إلا تقدير بسيط للجهد والعطاء الذي يقدمه الموظفون في الجامعة ودافع للعمل الدؤوب الذي هو أساس النجاح في أي بيئة عمل، كما أعرب عن شكره وتقديره للحضور كافة لتلبيتهم الدعوة، مباركاً لهم الشهر الفضيل، ومتمنياً لهم دوام النجاح والتوفيق في حياتهم العملية.

من جهته تقدم الأستاذ الدكتور الرفاعي بالتهنئة لجميع الحاضرين بمناسبة الشهر الفضيل، مؤكداً أن تنظيم الفعاليات الاجتماعية يعزز التواصل والألفة بين الموظفين على اختلاف مستوياتهم الوظيفية، إذ يتميز هذا الحدث باجتماعهم على مأدبة واحدة، ما يؤدي إلى توثيق الصلات بينهم في جو أسري تسوده الإخوة والتآلف في هذا الشهر الكريم.

كما تخلل الحفل مجموعة من المسابقات والفعاليات الثقافية والترفيهية والتي تهدف إلى كسر روتين العمل، وخلق أجواء من المرح بين الحاضرين الذين شاركوا بحيوية وحماس، حيث تسعى الجامعة لتعزيز دورها وتكثيف جهودها لتبني المبادرات والأنشطة التي من شأنها الإسهام في تعزيز الأخوة والمحبة بين الجميع من خلال إحياء المناسبات والمحافظة على العادات والتقاليد.

وفي نهاية الحفل تقدم الموظفين بالشكر والتقدير لإدارة الجامعة داعين الله عز وجل أن يعيد الشهر الفضيل على الجميع بالخير والعافية. 

 

تحميل


أخبار ذات صلة