المحكمة الصورية في جامعة العين تمثيل لثقافة الطلبة القانونية

أدى طلبة مساق التدريب العملي في كلية القانون بجامعة العين للعلوم والتكنولوجيا بمقرها في أبوظبي أدوارهم بكفاءة عالية خلال تمثيلهم للمحكمة الصورية التي تنظمها الكلية في نهاية كل فصل دراسي لطلبة المساق.

عقدت المحكمة الصورية هذا العام تحت إشراف الدكتور حاكم السرحان أستاذ المساق، بحضور كل من الأستاذ الدكتور محمود عبد الحكم نائب عميد كلية القانون، والسادة نواب العمداء ورؤساء الأقسام وعدد من أساتذة الجامعة وطلبة الكلية إلى جانب الضيوف من خارج الجامعة.

تمحورت أحداث القضية حول جريمتي قتل وسرقة وقعتا في أحد أماكن العمل، قام خلالها الطلبة بتأدية أدوارهم بدقة وتنظيم وكفاءة عالية، حيث تم استجواب المتهمين والاستماع لشهود الإثبات وشهود النفي والأخذ بآراء الخبراء الفنيين. وقد أصدرت هيئة المحكمة حكماً بالإعدام على المتهمين الأول والثاني، وإدانة المتهم الثالث والحكم عليه بالسجن مع الحاقه إحدى مراكز التأهيل النفسي وذلك لتوافر مانع من العقاب لديه، وإعلان براءة المتهم الرابع لعدم كفاية الأدلة.

ومن الجدير بالذكر، أن كلية القانون في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا تحرص على تطوير طلبتها وتزويدهم بالمهارات التطبيقية اللازمة لهم في حياتهم العملية بهدف تحقيق أفضل المستويات التدريبية لطلبتها وذلك من خلال إعداد برامج تدريبية داخلية وخارجية في مختلف المجالات القانونية وخاصة المساقات التي يدرسها الطلبة وتحتاج إلى ممارسة تطبيقية مثل قانون العقوبات، قانون الإجراءات الجزائية، قانون المعاملات المدنية، قانون الإجراءات المدنية وغيرها من القوانين الأخرى.

وتعتبر المحكمة الصورية نموذجاً عملياً للمحاكم الحقيقة ويكمن دورها في إكساب طلبة القانون المهارات اللازمة لممارسة العمل القانوني واستعراض ثقافتهم القانونية التي اكتسبوها طيلة فترة دراستهم.

تحميل


أخبار ذات صلة