الصيدلة في جامعة العين من العلم إلى التطبيق

الصور
الفيديو

 

أكد الدكتور نور الدين عطاطرة المدير المفوض لجامعة العين حرص الجامعة على مواكبة المستجدات في المجال الصيدلاني بما ينمي مهارات أعضاء الهيئة الأكاديمية ويعزز المعرفة لدى الطلبة، وبضرورة الاهتمام بالموازنة بين الجانبين النظري والتطبيقي، وتبادل الخبرات المختلفة لاكتساب المعرفة وتحقيق أعلى مخرجات التعلم المرجوة.

جاء ذلك خلال كلمته في "اليوم العلمي للصيدلة" الذي نظمته كلية الصيدلة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا بمقرها في العين تحت شعار "الصيدلة من العلم إلى التطبيق"، والذي ناقش عدداً من المحاور في مجال البحوث الصيدلانية وتصميم الدواء والممارسة الصيدلانية وتميز بحضور نخبة من الصيادلة والباحثين من مختلف جامعات ومستشفيات الدولة، وكان من أبرزهم الدكتور ريتشارد بريس من جامعة مانشستر، إضافة إلى حضور أعضاء من الهيئة الأكاديمية من كلية الصيدلة في جامعة العين والذي كان لمجموعة منهم دوراً بارزاً في ترأس مختلف الجلسات الحوارية.

من جهته أشاد الأستاذ الدكتور غالب الرفاعي رئيس الجامعة، بالدور الذي تؤديه كلية الصيدلة في جامعة العين لمواكبة المستجدات الصيدلانية، واهتمامها بالبحوث العلمية وذلك ضمن استراتيجية جامعة العين في تطوير البحث العلمي.

ولفت الدكتور خيري مصطفى عميد كلية الصيدلة إلى أن أهم العوامل التي تسهم في بناء صيدلي ناجح هي الاهتمام بدمج المجالات النظرية بالتطبيقية، والاطلاع على كل ما هو جديد في مجال الصيدلة، والتعامل بمهنية واحترافية داخل بيئة العمل.

يهدف "اليوم العلمي للصيدلة" إلى إبقاء الأكاديميين والباحثين والعاملين في مجال الصيدلة على اطلاع كامل وتام بكل ما هو جديد في عالم البحوث والممارسات الصيدلانية المتقدمة، وتعزيز التواصل وتبادل الخبرات بين جامعة العين ومختلف المؤسسات. 

تنزيل


أخبار ذات صلة