توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة العين وجمعية المهندسين (الإمارات العربية المتحدة)

الصور
الفيديو

إيماناً منها بضرورة التفاعل مع المجتمع لغرض رفع فاعلية التعليم الأكاديمي وربطه بمؤهلات سوق العمل، أبرمت جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا مذكرة تفاهم مع جمعية المهندسين (الإمارات العربية المتحدة) بهدف تعزيز التعاون ما بين الجانبين في مجال العمل الهندسي.

وبموجب مذكرة التفاهم التي وقعها الدكتور نور الدين عطاطرة –المدير المفوض للجامعة، والمهندس رائد العرشي –عضو مجلس الإدارة ومدير مركز التحكيم في جميعة المهندسين، في مقر الجامعة بمدينة محمد بن زايد في أبوظبي حدد الطرفان مجالات التعاون المتمثلة في تنظيم المؤتمرات والندوات، إيجاد فرص تدريب لطلبة كلية الهندسة لتطوير قدراتهم، فتح المجال لعضوية طلبة جامعة العين في الجمعية لما له من أهمية في تنمية مهارات التواصل والتفاعل مع المجتمع، التبادل المعرفي والبحثي بين الجمعية وأعضاء هيئة التدريس في الجامعة. 

حضر توقيع المذكرة كل من الدكتور عامر قاسم –نائب رئيس الجامعة (مقر أبوظبي)، الدكتور نزيه خداج ملاط –عميد كلية الهندسة، والدكتورة فاتن خربط –نائب عميد كلية الهندسة، والمهندس طارق السويدي –المدير العام في جمعية المهندسين، والسيد محمد كريم –مسؤول العضوية.

وقد علق الدكتور عطاطرة قائلاً: إن توقيع هذه المذكرة يعكس حرصنا الدائم على إدامة التواصل والتفاعل مع المؤسسات الداخلية والخارجية، وذلك في إطار الجهود التي نبذلها في سبيل تطوير طلبة الجامعة وتنمية مهاراتهم وتأهيلهم لسوق العمل الخارجي، مشيراً إلى أن توقيع هذه المذكرة ماهو إلا حلقة جديدة من سلسلة مذكرات التفاهم التي وقعتها جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا مع مختلف المؤسسات في الفترة الماضية.

ومن جانبه، صرح الدكتور خداج ملاط بأن توقيع مذكرة التفاهم بين جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا وجمعية المهندسين (الإمارات العربية المتحدة) من شأنه أن يحقق تعاوناً مثمراً بين الطرفين لما فيه مصلحة الطلبة والهيئة التدريسية في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، مؤكداً على ضرورة تفعيل دور المؤسسات التعليمية في إثراء سوق العمل بكفاءات وطنية مؤهلة.

وبموجب بنود مذكرة التفاهم، سيعمل الجانبان خلال الفترة المقبلة ومن خلال اللقاءات والاجتماعات الدورية على تنسيق العمل والجهود المشتركة لدراسة ومناقشة أفضل الآليات الخاصة بتطبيق بنود مذكرة التفاهم والتكفل بتحقيق كافة المنافع المرجوة للجانبين.

تنزيل


أخبار ذات صلة