جامعة العين والمجلس الثقافي البريطاني يوقعان مذكرة تفاهم

 

وقعت جامعة العين مذكرة تفاهم مع المجلس الثقافي البريطاني بهدف تحقيق المزيد من التعاون بين الجانبين في مجالات ذات مصلحة مشتركة. وقد جرت مراسم التوقيع في مقر الجامعة بالعين بين كل من الأستاذ الدكتور غالب الرفاعي، رئيس الجامعة، والسيد جيفن أندرسون، المدير الإقليمي للمجلس الثقافي البريطاني، بحضور الدكتور عبد الغني رماش، مدير مركز اللغة الإنجليزية في الجامعة والوفد المرافق من المجلس.

وتهدف مذكرة التفاهم إلى تطوير آفاق التعاون الأكاديمي والثقافي بين جامعة العين والمجلس الثقافي البريطاني، تطوير مجالات البحوث والتدريب، تبادل الخبرات والمعلومات والمواد التعليمية المشتركة، تنظيم المؤتمرات وورش العمل الثقافية، وتأسيس روابط جديدة بين الإمارات والمملكة المتحدة في مجالات إجادة اللغة الإنجليزية والتعليم والثقافة.

وتعليقاً على توقيع مذكرة التفاهم قال رئيس الجامعة، تأتي هذه الشراكة العالمية مع المجلس الثقافي البريطاني، التزاماً من إدارة الجامعة بتقديم خدمات تعليمية ومجتمعية للطلبة بمعايير عالمية معتمدة، كما أن جامعة العين حريصة على توطيد علاقات التعاون مع المؤسسات والمجالس الثقافية الدولية بما يحقق الفائدة الأكاديمية للجامعة ويخدم مصلحة الطلبة.

ومن جانبه أثنى المدير الإقليمي للمجلس الثقافي البريطاني، على الدور الذي تقوم به جامعة العين لخدمة الطلبة والمجتمع ككل، والمراحل المتقدمة التي وصلت إليها الجامعة مما جعلها في مصاف الجامعات المتقدمة في دولة الإمارات، مؤكداً على أهمية هذه الشراكة التي تمثل التزام المجلس الثقافي البريطاني المستمر لدعم مؤسسات التعليم العالي الرائدة في الدولة، من خلال توفير المؤهلات التي تظهر قدرتهم على التواصل باللغة الإنجليزية.

ومن الجدير بالذكر، أن مذكرة التفاهم هذه تأتي في إطار تعزيز الاتفاقية المبرمة بين الطرفين في وقت سابق والتي نصت على اعتماد جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا كمركزاً لاختبارات الآيلتس لإتاحة المجال أمام طلاب الجامعة والمؤسسات الأخرى للتقدم لاختبار الـ«أيلتس» داخل الحرم الجامعي في العين وأبوظبي.

تنزيل


أخبار ذات صلة